المياه الزرقاء فى العين وعلاجها.

مرض المياه الزرقاء يصيب العين تحديداً فى العصب البصرى الذى يتكون من مجموعة كبيرة من الألياف ,وتحدث الإصابة بشكل تدريجي فى العصب نتيجةً لإرتفاع ضغط العين الناتج عن تراكم سوائل العين المعروفة بالمياه الزرقاء أو “الجلوكوما” ,ويعتبر مرض الجلوكوما من أخطر الأمراض التى تسبب العمى ,فحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية أنه بحلول عام 2020 سيكون عدد المصابين بالمياه الزقاء حوالى 80 مليون شخص حول العالم ,ومنهم 10مليون شخص سيصابون بالعمى,والكثير من الأشخاص لا يعرفون أى معلومات عن مرض المياه الزرقاء,وتسبب المياه الزرقاء مشاكل فى الرؤية ,وإجهاد للعين,لذلك فسوف نتحدث فى هذه التدوينة عن كيفية تشخيص وعلاج المياه الزرقاء فى العين.

 

أسباب المياه الزرقاء”الجلوكوما”.
تحدث الجلوكوما بسبب إرتفاع ضغط العين والذى ينشأ بسبب عدم وجود توازن بين السائل الذى تفرزه العين ومعدل خروجه من العين ,فعندما يتجمع هذا السائل فى العين يسبب إرتفاع ضغطها ,وتلف فى العصب البصرى,وهناك بعض العوامل التى تقلل من معدل خروج هذا السائل مثل :
-حدوث إلتهابات فى العين .
-ضيق القناة المسئولة عن تصريف السائل.
أيضاً هناك أمراض تزيد فرصة الإصابة بالجلوكوما مثل :
-الوراثة .
-بعد النظر.
-السكر.
-إرتفاع ضغط الدم.
-إستخدام الكورتيزون لفترة طويلة.
أعراض الإصابة بمرض المياه الزرقاء.
هناك أنواع للمياه الزرقاء فى العين وكل نوع له أعراض خاصة به
-النوع الأول “Open- angel glaucoma”وهنا أغلب الأعراض تكون فقد تدريجي للبصر ,ورؤية مشوشة.
-النوع الثانى “Closed- angel glaucoma” حيث تكون الأعراض أشد من النوع الأول وقد يحدث فقد للبصر.
أيضاً يشعر المريض بألم و إحمرار فى العين.

تشخيص مرض المياه الزرقاء فى العين.
يتم تشخيص مرض المياه الزرقاء فى العين بواسطة طبيب العيون حيث يقوم بالفحص الطبي الشامل للعين ,وهناك بعض الفحوصات مثل :
-قياس ضغط العين بواسطة جهاز خاص.
-فحص للعصب البصرى لمعرفة مدى الضرر.
-قياس زاوية الرؤية فى العين.

العلاج.

يجب المتابعة مع الطبيب لتحديد العلاج الأمثل لمرض المياه الزرقاء ولكن يمكن إستخدام بعض الأدوية التى تقلل ضغط العين مثل :
-قطرة تيمولول 0.5% .
-قطرة أيزوبوتوكاربين 2%.
وفى الحالات المتأخرة يتم العلاج بإستخدام الجراحة أو الليزر.