8 من أجمل المعالم التاريخية في باريس

جولتنا اليوم في لؤلؤة العالم باريس واحدة من أجمل مدن الكوكب ومع 8 من أجمل المعالم التاريخية فيها، هي عاصمة فرنسا وأكبر مدنها من حيث عدد سكانها البالغ 12 مليون نسمة وتقع في الناحية الشمالية علي ضفاف نهر السين ولها تاريخ عريق وتعتبر مركز العالم الأوروبي في العلوم والفنون منذ مطلع القرن الثاني عشر وأكبر مدن العالم حتى أوائل القرن الثامن عشر، والآن تعتبر واحدة من المدن الرئيسية ورائدة في مختلف مجالات الحياة.

هيا بنا نسبح في رحاب 8 من أجمل المعالم التاريخية في باريس :

1 – قوس النصر

 قوس النصر

مبني تاريخي ضخم علي شكل قوس يقع علي قمة طريق الشانزلزيه بباريس في فرنسا وهو طريق مرصع بالأشجار الكثيفة الخلابة في ميدان شارل ديغول، وهو نقطة الملتقي لـ 12 طريق، بدأ العمل عليه في بداية القرن التاسع عشر حيث رغب نابليون بونابرت في أن يجعله رمزا يخلد به انتصارات الجيوش البريطانية وتم انجازه بالفعل وافتتاحه في عهد الملك لوي فيليب عام 1836 م، ويبلغ طوله 49.5 متر وقام بتصميمه المهندس شالغران أعلي هضبة شايو لكي يكون مركزًا لنجمة تنطلق منها 5 تفرعات رئيسية ثم تطور ليصل إلي 7 تفرعات بعد إعادة تخطيطه ورسمه، محفور علي جدرانه الداخلية 660 اسم من قادة عسكريين للقائد البارون هوسمان و96 من أسماء معارك انتصاراته كما يوجد أسفل القوس قبر الجندي المجهول الشهير.

2 – برج إيفل

 برج إيفل

برج حديدي ضخم بالغ الطول يصل ارتفاعه إلي 324 متر يقع في باريس في أقصي الشمال الغربي لحديقة شامب دي مارس بالقرب من نهر السين، قام غوستاف إيفل بإنشائه هو ومعاونيه، وأصبح رمزًا حضاريًا للعاصمة الفرنسية وعلامة بارزة في تاريخها وحاضرها ومستقبلها، ولكل ذلك فقد أصبح الموقع السياحي الأول في باريس واعتلي المركز التاسع في أكثر موقع فرنسي زيارة في عام 2006 م، وهو أول معلم في باريس من حيث عدد الزوار الضخم والذي وصل إلي 6.893 مليون زائر في 2007، وقد استمر يعتبر أكثر المعالم ارتفاعًا في العالم لمدة 41 سنة، وقد ازداد ارتفاعه ليصل إلي 327 متر في 8 مارس 2010 بعد تركيب بعض الهوائيات أعلاه، وقد شهد البرج العملاق إجراء الكثير من التجارب العلمية، ويستخدم اليوم في البث الإذاعي لبرامج الراديو والتلفاز، ولأجل كل تلك الميزات والاستخدامات يستحق أن يكون رمزًا لباريس وشعار لها وخاصة بعد تخطيه عدد 236 مليون زائر منذ أن تم افتتاحه في 31 مارس 1889 م، استمر العمل في بناؤه عام و6 أشهر و5 أيام، والبرج منذ أن بدأ في جذب السياح مفتوح دائماً حيث يستقبل ما يزيد عن 6 ملايين زائر سنويًا، يعمل في البرج 500 موظف، ويتكون من 3 أدوار بالإضافة إلي هوائيات البث.

كانت التوقعات أول إنشاء البرج تصل إلي500 ألف زائر سنوي ولكن الرقم تخطي كل التوقعات ووصل عدد الزوار إلي 2 مليون زائر في السنة الأولي، وفي 2005 تم تسجيل الزائر رقم 200 مليون منذ أن تم افتتاح، لا تفوت فرصة مشاهدة باريس بالكامل في مشهد بانورامي دراماتيكي مذهل إلي أقصي الحدود كما يمكنك تناول أشهي الوجبات في أحد المطاعم الموجودة لتستمتع أكثر بروعة المشهد وبالأخص ليلًا، تراث من أروع المعالم السياحية في المنطقة الأوروبية والعالم.

3 – ميدان الكونكورد

ميدان الكونكورد

من أكبر وأجمل الميادين والساحات الموجودة في قلب باريس وبالتحديد في نهاية شارع الشانزلزيه من ناحيته الشرقية، تتوسطه تحفة مصرية تزينه وتضفي لمسة جمالية إلي روعته وهي مسلة كليوباترا الضخمة والتي أهداها الخديوي إسماعيل للويس فيليب سنة 1831 م تقديرًا لدور فرنسا في المساعدة في كشف أسرار الحضارة المصرية القديمة، قام بتصميم الميدان جيمس موت سنة 1755 م وقديمًا كان اسمه ميدان لويس الخامس عشر ومع الأحداث التاريخية التي ألمت بالدولة وأهمها تحولها لجمهورية تغير اسمه إلي ميدان الثورة تم إعدام لويس السادس عشر به، ثم بعد ذلك تحول إلي ميدان الكونكورد.

4 – تمثال أسد بلفور

 تمثال أسد بلفور

تمثال مذهل ومتأصل إبداعه وهو منحوتة قام بإبداعها فردريك بارتولدي وهو نفس المبدع الذي صنع تمثال الحرية الموجود في مدينة نيويورك، يوجد التمثال في مدينة بلفور شرقي فرنسا بين جبلي الفوج والجورا، انتهي فردريك من نحته عام 1880 م وتم نحته بالكامل من الحجر الرملي أحمر اللون وتم نحته بشكل فردي علي شكل قطع ثم أعيد تجميعه ووضعه تحت قلعة المدينة القديمة التراثية، ويبلغ طوله 22 متر وارتفاعه 11 متر ويقبع ظهره علي الصخرة المطلة علي المدينة الخلابة، ويرمز ذلك التمثال إلي الشجاعة والبسالة التي قدمها أهل مدينة بلفور في الحرب الشرسة التي دامت 103 يوم مع بروسيا حيث قدم 17 ألف شخص منهم 3500 عسكري فقط كل ما لديهم دفاعًا عن المدينة بقيادة دنفار روشرو.
يوجد للتمثال نظير صغير الحجم مصنوع من البرونز في ساحة دنفار روشرو في باريس، يبدو من هيأته وكأنه ضابط يراقب حركة المرور الباريسية، كما توجد نسخة أخري موضوعة في حديقة نباتات في مونتريال بكندا.

5 – القصر الملكي ( الكاردينال )

 القصر الملكي ( الكاردينال )

قصر ضخم يقع في المنطقة الأولي في باريس، ، صممه جاك لوميير عام 1629 وتم البدء في بناؤه عام 1633 م وتم الانتهاء عام 1639 م، اتخذه الكاردينال ريشيليو مقرًا لإقامته وبعد وفاته أصبح القصر ملكًا لملك فرنسا وسمي القصر الملكي، وبوفاة لويس الثالث عشر أصبح القصر منزلًا لملكة النمسا آن وأبنائها الصغار لويس الرابع عشر وفيليب دوق أنجو ثم أصبح بعد ذلك مقر إقامة لهنريتا ماريا زوجة ملك انكلترا المخلوع تشارلز الأول وابنته وهنريتا آن ستيوارت، مما جعله إرثًا تاريخيًا عريقًا ونقطة جذب لكثير من السياح حول العالم.

6 – شارع الشانزلزيه

 شارع الشانزلزيه

أحد أرقي وأفخم وأعرق شوارع باريس السياحية والتجارية، حيث يمتلئ بأرقي المحلات التجارية والعالمية الشهيرة وأروع والمطاعم المشهورة مثل بيتزابينو والكثير من المقاهي علي الطرق الجانبية وجوانب الرصيف، كل ذلك ساهم في جعله محط جذب أنظار أفواج من السياح والزوار حول العالم ومنطقة حيوية يدب فيها النشاط الإنساني والمالي.

7 – حي لا ديفونس

حي لا ديفونس

يعتبر هذا الحي من أول المناطق الأوروبية التجارية النشطة والضخمة طبقًا للمساحة الهائلة المقام عليها ذلك الحي، يقع في منطقة هوت دو سين وتم البدء في بناؤه عام 1960 م وهو عبارة عن مجموعة كبيرة من المباني العالية الضخمة، ويتميز بأنه حي مختلط وفي عام 2009 م زادت حيوية الحي ونشاطه وارتفع عدد الشركات ليصبح 2500 شركة وعدد الموظفين ليصل إلي و180000 موظف وتباعًا زاد عدد السكان إلي 20000 ساكن في 71 برج، ولكل ذلك تعتبر من أقوي مناطق جذب المستثمرين ورجال الأعمال في فرنسا وأوروبا بالكامل، لا تفوت زيارته في رحلتك القادمة إلي فرنسا، حيث تتوفر أماكن للسكن والعيش مريحة وعلي درجة عالية من الفخامة والرفاهية حيث يحتوي الحي علي عدد كبير من الفنادق الضخمة والحديثة والتي تم إنشاؤها من أجل السياح والموظفين، وفوق ذلك تم تصوير وتسجيل الكثير من الأفلام السينمائية والأغاني في ذلك الحي.

8 – ساحة شون دو مارس

ساحة شون دو مارس

ساحة عامة خضراء سميت بساحة مارس نسبة إلي إله الحرب عند الرومان وهي من أكبر وأشهر ساحات باريس تقع في الحي السابع في مدينة باريس بين برج إيفل والمدرسة العسكرية، وشهرتها لا تعود فقط إلي مدي الإبداع في تصميمها ومدي الجمال والمظهر الخلاب، ولكن بالإضافة لذلك فلتلك الساحة تاريخ طويل حيث شهدت أحداث كثيرة وتم إنشاؤها في الأساس كساحة للتدريبات العسكرية، وبالإضافة لذلك فكانت مسرح للعديد من الأحداث الهامة في تاريخ فرنسا مثل الثورة الفرنسية، وأقيمت بها احتفالات تحرير فرنسا وسقوط الملكية وتحولها لجمهورية عام 1790 م، بالإضافة لذلك فقد شهدت مذبحة 50 شخص إعدامًا بالرصاص كانوا يتظاهرون ضد خلع لويس التاسع عشر عام 1791 م، وشهدت أيضًا في 27 أغسطس عام 1783 أول محاولة طيران ببالون قام بها تشارلز وروبرت مونتجولفير وبالرغم من فشل المحاولة إلا أن الجموع كانت غفيرة وأصبحت ذكري لا تنسي في تاريخ تلك الساحة العملاقة والتي يبلغ طولها 220 متر وعرضها 780 متر والمقامة علي مساحة قدرها 171,600 كم مربع أي تقريبًا 41.

كانت تلك نبذات سريعة عن 8 من أجمل المعالم التاريخية في باريس والتي أتمني أن تنال إعجابكم، وإذا حدث وزرت أي من تلك الأماكن فلا تبخل بإمتاعنا بنظرة واقعية أكثر عمقًا وشمولًا.