أسباب الإصابة بأمراض الكلى وكيفية علاجها

الكلى من أهم أعضاء الجسم فهى تقوم بتنظيفه من المواد الضارة والزائدة عن حاجته وذلك عن طريق البول ,ولكن إن أُصيبت بأى مشكلة أو ضرر فلن تستطيع القيام بوظيفتها بالشكل المطلوب ,وعندئذ سوف تصيبك بعض الأمراض الخطيرة,وقد تؤدى فى بعض الأحيان إلى الوفاة,وحسب إحصائيات المملكة المتحدة فإن 8.8% من سكانها مصابين بأمراض الكلى,ويوجد منظمات عديدة وجمعيات تهتم بعلاج أمراض الكلى ,وعمل الأبحاث لتطوير علاجات القصورا الكلوى ومنها الجمعية الأمريكية “”AAKP,فتابعوا معنا هذه التدوينة لمعرفة المزيد عن أسباب الإصابة بأمراض الكلى وكيفية علاجها, والوقاية منها.

 

 

كيف تعرف بأنك مصاب بأمراض الكلى .
هناك مجموعة من الأعراض تظهر على الشخص المصاب بقصور فى وظائف الكلى حيث يرتفع معدل الكرياتنين فى الدم ويتسبب ذلك فى :
-إرتفاع ضغط الدم حيث تزداد نسبة الأملاح به.
-إرتفاع نسبة البوتاسيوم فى الدم ويتسبب ذلك فى عدم إنتظام دقات القلب ,وقد تصل إلى الوفاة.
-إرتفاع نسبة اليوريا فى الدم.
-يقل إنتاج هرمون الإيريثروبيوتين مما يتسبب فى إنخفاض معدل تصنيع كرات الدم الحمراء والإصابة بأنيما.
ولكن أغلب هذه الأعراض لا تظهر على المريض فى البداية ويجب عمل بعض التحاليل لمعرفة مدى قوة عمل الكلى.

 

أسباب الإصابة بأمراض الكلى.
تصاب الكلى بالخلل والقصور بسبب بعض الأمراض ومنها:
-أمراض جهاز المناعة .
-مرض السكر.
-الوراثة.
-إرتفاع ضغط الدم.
-أمراض الأوعية الدموية مثل ضيق الشرايين.
-تناول المخدرات والسموم بشكل مستمر .
-سوء إستخدام بعض الأدوية مثل المسكنات.
-الإلتهاب الكلوى الحاد.
كل هذه الأمراض تتسب فى قصور وظائف الكلى,وفشل كلوى قد يؤدى إلى الوفاة.
 

 

التشخيص.
يتم تشخيص أمراض الكلى عن طريق بعض التحاليل مثل :
-تحليل البول ومعرفة نسب الأملاح به.
-تحليل نسبة الكرياتنين فى الدم.
-تحليل نسبة اليوريا فى الدم.
-عمل أشعة بالموجات فوق الصوتية على الكلى .
 

 

كيفية الوقاية من أمراض الكلى.
كما عرفنا أن أغلب أسباب الإصابة بأمراض الكلى ناتجة عن أمراض أخرى لذلك يجب أن تحمى نفسك من هذه الأمراض ,وأيضاً التوقف عن بعض العادات السئية مثل :
-تناول المشروبات الكحولية.
-تناول الأدوية المسكنة حسب تعليمات الطبيب فقط.
-عدم الإفراط فى تناول الملح فى الطعام.
-المتابعة بإستمرار وعمل التحاليل للكشف عن وظائف الكلى .
 

 

العلاج.
هناك بعض الأدوية التى يمكنها إبطاء تطور القصور الكلوى مثل مثبطات إنزيم الأنجيوتنسن 1 والأنجيوتنسن 2 ,وعند الوصول إلى مرحة فشل كلوى تام فإن العلاج فى هذه الحالة يكون بزراعة الكلى .

 
إن كان لديك أى استفسار فقم بكتابة تعليق وسوف نقوم بالرد عليك ..