حقائق عليك معرفتها عن الإيدز.

هل رأيت يوماً مريض إيدز وإعتقدت أنك بمصافحته سوف تصاب أنت أيضاً ..هل تظن أن ما تفعله صواب..ماذا تعرف عن الإيدز؟!!..هل تعلم أن عام 2007 قدر عدد المصابين بالإيدز بحوالى 33مليون مصاب أى أنه قضى على حياة 2 مليون شخص من بينهم 300ألف طفل .. هل تُخيفك هذه الأرقام؟!..الإيدز مرض مرعب ولكننا نستطيع الحد من هذه الأعداد وخفض نسب الوفيات .حتى الأن لا يوجد لقاح لمرض الإيدز الإ أنه يمكن للعلاج الحد من تطور المرض .هل تعلم أن مصاب الإيدز يمكن أن يعيش 50 عام إضافى وهو حامل للمرض .تابعوا معنا هذه التدوينة إن كنتم ترغبون فى معرفة المزيد.

 
إنتشار المرض:
-هناك 42 مليون شخص مصاب بالإيدز وذلك حسب تقرير منظمة الصحة العالمية ويتركز إنتشاره فى الدول الأفريقية حيث يوجد شخصاً من بين كل 3 أشخاص مصاب بالإيدز وتزيد عدد الإصابات يومياً بمعدل 14 ألف شخص وينتقل المرض عن طريق فيروس  HIV وذلك من خلال ممارسة الجنس الغير أمن أو عن طريق نقل الدم أو الحقن الملوثة أو من خلال الأمل الحامل المصابة للجنين ولا ينتقل عن طريق المصافحة الأمر الذى يخطئ فيه الكثير .
العادات المجتمعية الخاطئة :
-عندما يعلم المجتمع أن هذا الشخص مصاب بفيروس الإيدز يقوم برفضه ونبذه والإبتعاد عنه وعن معاملته مما يزيد حالته سوءاً وبالتالى يساعد المجتمع المرض على الإنتشار فمريض نقص المناعة المكتسبة يعانى من ضعف عام بالجسم .
 

أعراض الايدز:
-مثله مثل أى مرض فيروسى مكتسب قد لا تظهر أعراضه فى الفتره الأولى من الإصابة به ولك أغلب الحالات يظهر عليها :
-طفح جلدى
-إرتفاع فى درجة حرارة الجسم
-صداع وألم فى الحنجرة
وفى الحالات المتأخرة قد يحدث فقدان للوزن والإسهال وتضخم فى العقد الليمفاوية.
 

التشخيص:
-يتم التشخيص عن طريق عمل إختبار لوجود الأجسام المضادة فى جسم االمرض أو عدم وجودها ولكن فى الحالات المبكرة أحياناً يصعب التعرف عليه وذلك لأن الجسم فى المراحل الأولى لا يكون قد أنتج هذه الأجسام المضادة .

 
الوقاية خير من العلاج:
-عن طريق تجنب الحقن الملوثة والمشاركة فى أدوات الحلاقة.
-تجنب ممارسة الجنس الغير أمن.
-تجنب الأم المصابة للحمل عن طريق أدوية منع الحمل.

 
العلاج:
-لا يوجد لقاح حتى الأن لعلاج الإيدز ولكن هناك بعض العلاجات الوقائية التى يأخذها المريض بعد الإصابة لتقوية جهازه المناعى .
-Reverse-transcriptase inhibitor حيث أثبتت بعض الفاعليه للحد من إنتشار الإيدز ومازال البحث جارى عن لقاح يمكنه القضاء عليه وإلى أن يحدث هذا لا يجب عليك الإبتاعد عن مرضى الإيدز ونبذهم إجتماعياً.