تصلب الشرايين وعلاجها .

تصلب الشرايين من الأسباب التى قد تسبب موتك إن لم تهتم بها وتعالجها وحسب أخر الدراسات التى تمت فإنه يصيب الأشخاص فى الدول المتقدمة حيث توجد رفاهية الحياة  وأغلب المأكولات فى هذه المناطق تحتوى على نسبة عالية من الدهون والزيوت ويمكن القول بأن نسبة 65% من الرجال و47% من النساء المصابين بأمراض القلب فى الولايات المتحدة عام 2004 كان بسبب تصلب الشرايين وذلك يدل على خطورة المرض لذلك سوف نتحدث فى هذه التدوينة عن كيفية علاج تصلب الشرايين وكيفية تجنب الإصابة به.

 

أعراض تصلب الشرايين :

فى بداية الأمر لا يظهر على المريض أي أعراض ولكن مع تزايد المرض يبدأ ظهور بعض الأعراض مثل إنسداد الشرايين وبالتالى قلة وصول الدم إلى بعض أعضاء الجسم وقد يحدث ذبحة صدرية نتيجة لذلك.

 

أسباب تصلب الشرايين :
عند إرتفاع نسبة الدهون فى الجسم وبسبب وجود نتوءات فى الشرايين تبدء هذه الدهون بالتراكم والترسب وتزيد المشكلة سوءً عند عدم إتباع تعليمات الطبيب وقد تصل إلى إنسداد تام فى الشرايين وهناك عوامل تساعد على ذلك ومنها :

-ارتفاع مستوى الكوليسترول فى الدم وذلك بسبب تناول الوجبات الغنية بالدهون .
-التدخين.
-ارتفاع ضغط الدم.
-زيادة الوزن والسمنه وقلة الحركه وعدم ممارسة الرياضة.
-تاريخ وراثي للإصابة.
-التوتر والقلق والإنفعال الزائد.
-الشيخوخة.
-الإصابة بمرض السكرى.

تشخيص مرض تصلب الشرايين:
يقوم الطبيب بتشخيص الحالة من خلال بعض التحاليل الطبية ومنها :
-قياس نسبة الدهون والكوليسترول فى الجسم.
-قياس نسبة السكر والتأكد من عدم الإصابة بمرض السكرى.
-رسم القلب حيث يأخذ صورة مباشرة عن مدى قوة عضلة القلب.
-فحص بالأشعة المقطعية.

 

الوقاية خير من العلاج:

أولى خطوات العلاج هى العيش بحياة صحية وذلك عن طريق :

-الإقلاع عن التدخين .
-القيام بتقليل وزن الجسم .
-ممارسة الرياضة مثل الكارديو .
-تناول الخضروات والفاكهة حيث تحتوى على نسبة كبيرة من الألياف.
-التحكم فى ضغط الدم .

وهناك العلاج بالدواء مثل
-مضادات تجمع الصفائح الدموية .
-الأدوية التى تقلل من كثافة الدم .
وقد يقوم الطبيب فى بعض الحالات بإستخدام الجراحة للعلاج.