بيسيات عتاب

و ” إنت ” السر
و خبيتك وسط هالقلب

و ” إنت ” !
أعظم شعورٍ ،
مر في صدري ♡

‏العتب اللطيف مُختصر بهالجمله
‏”لا تغيب عني ولا شويه مُمكن.

‏رغم الملام اللي بصدري جمعته
‏لو ترجع وتسأل من تحب  قلت : أنت.

عتاب
عتاب

‏في غلبة الهوى قيل : أدوّر لك عذر و اصدقه و أكذّب أحداقي.

‏انتظرتك في محطات القدوم
وفي مواعيد السفر
صك شباك التذاكر
وانمحى حبر الختوم
وما عرفتك !

‏بسالِك بصوت الشقى وجاوب على قد الشهيّق

هو أنت بسمة لقى ولا أنت خيبّه بوسط الطرِيق؟..

حب
حب

‏لا ترخص قيمتي لامن تذكرتك و انا قدام
وجيةٍ تذكر الظالم و لا تدري عن المظلوم .

يقول :
ٓ
علميني كيف صرتي تقوين الهجر
وإنتي كنتي حتى من نومي تزعلين .

‏إن رسى ودّك على شط الغياب؟
‏مو ضروري أقنعك إني أبيك.

شوق
شوق

بتمرك ايام
تشتاق لـ صدى ضحكي
و بتمرك ايام تظمى لي ؛
و لـ سنيني

انا المُحب العظيم اللي اذا بشكي !
ازاحم الدمع : لين يطيح من “عيني”

‏انا ذاك الشعور ..
اللي بصدرك ماتبي تبديه !
وانا كل الكلام اللي على :
بالك .. ولا قلته .

‏انا اسفه ،
‏كثر هذا الكلام المر
‏انا ودي تكون أجمل ،
‏من أوجاعي
‏ولا ودي يمسّك ضر !

وله
وله