مرض رينود

مرض رينود

ينسب اسم المرض إلى مكتشفه وهو الطبيب الفرنسي موريس رينود. وهو مرض شائع يصيب أصابع اليد بصفة عامة ، لكنه يمكن أن يصيب أصابع

القدمين أو الأ نف وحتى الأ ذن . وينتج هذا المرض عن ضمور الشعيرات الدموية في المنطقة المصابة ، مما يسبب عدم وصول الدم إليها، ولذلك تظهر أشهر

أعراض المرض وهي بياض المنطقة المصابة بصورة ملفتة ، لأن الدم لا يصل إليها وبالتالي تأخذ اللون الأبيض ، وسرعان ما يتحول إلى اللون الأزرق ثم

الأحمر وربما يلتهب مسببا ألما شديداً.

مرض رينود
مرض رينود

وتزداد الحالة سوءا مع تعرض المريض للضيق والضغط النفسي وكذلك عند تعرض الجزء المصاب للبرد، لذلك ينصح الأطباء بارتداء المريض قفازات في

يديه ، خاصة عندما يمد يديه إلى الثلأجة من المعروف أن المرض ينتشر بين فئة المراهقين وحتى سن العشرين ، كما يصيب الإناث أكثر من الذكور.

وينصح كذلك بالامتناع عن التدخين في حالة الإصابة ، حيث يؤدي إلى تفاقم الحالة وتأخرها. وهناك العديد من الأدوية التي يصفها الطبيب للمساعدة على

سرعة تدفق الدم إلى الأ طراف وذلك عن طريق تنشيط الدورة الدموية.