هل يمكن أن يحدث أي تصادم بين الكواكب

هل يمكن أن يحدث أي تصادم بين الكواكب

ما لا يمكن أن ندركه جيداً هو مدى قرب أو بعد بعض الكواكب عن غيرها من الأرض .

ولتوضيح ذلك ، لنأخذ مثلاً نظامنا الشمسي ومجموعته من الكواكب السيارة , فهذه الكواكب التي لا يمكن أن تتحرّر من جاذبية الأرض بأي شكل من الأشكال ، هي في تحرك دائم ومستمر في مدارها اللادائري وبسرعة تعتمد بشكل أساسي على مدى بعدها أو قربها من الشمس.

 

هل يمكن أن يحدث أي تصادم بين الكواكب
هل يمكن أن يحدث أي تصادم بين الكواكب

ولتوضيح ذلك ، تصور أن رأسك مثلأ هوالشمس وبالحجم والموقع نفسيهما من النظام الشمسي . وأن الرأس هو مركز لعدد من الحلقات أو الدوائر المختلفة الأحجام وأن هذه الدوائر هي مدارات الأفلاك التي تدور حول الشمس. فإذ ا كان رأسك هوالمركز، فإن الكوكب عطارد سيدورفي الحلقة الأقرب لمسافة 6 أمتار
بعيداً عنك . وهذا الكوكب سيقدر حجمه بالنسبة إلى رأسك كالنقطة في نهاية الجملة .

(ولا تنسى هنا أن حجم رأسك كما قلنا هوكحجم الشمس ) , وبالمثل ، فإن كوكب الزهرة سيدور في الحلقة الثانية بمسافة 9. 11 مترأ عنك , وسيكون بالنسبة للرأس بحجم الحرف (o). في الحلقة الثالثة يدور كوكبنا الأرض ، وهي أكبر بقليل من الزهرة بمسافة 16 متراً من رأ سك ( أي بمعدل 000 .93.000 ميلاً أو 000 .50.000 1 كيلومتراً عن الشمس ) . في الحلقة الرابعة يدور كوكب المريخ ، وهو أصغر من الأرض وبمسافة 25 متراً عنك . يلي المريخ كوكب المشتري ، وهو أكبر كوكب ث المجموعة . وهذا الكوكب يبدو بالنسبة لرأسك ( الذي هوالشمس ) كحجم الكرة التي يلعب بها الأطفال وتمسافة تبعد عنك كمساحة ملعب لكرة القدم . وعلى الدائرة السادسة يدور كوكب زحل بقطر يبلغ 12 مليمترأ وبمسافة تبلغ ضعفي مسافة المشتري . وعلى التوالي ، فإن أورانوس يبعد ضعفي مسافة زحل وبقطر يبلغ 5 مليمترأ . ونبتون ، وهو أصغر بقليل! من أورانوس يزيد بنصف المسافة عن أورانوس . وبلوتو الذي يبلغ نصف حجم الأرض ، يبعد ثمانية أضعاف بعد المشتري عن الأرض . وهكذا ، بما أنها تدور من حولك كل في مداره دون أي تغيير، فإنك ستدرك بلا شك ، بأنها
من المستحيل أن ترتطم ببعضها البعض في دورانها الثابت هذا .